قصص مميزة

Home   Home / اكتشف / Education Shows


دب القمر 

MoonBearStories.jpg

 

بينما كنا في إحدى رحلاتنا إلى كوريا الجنوبية لاقتناء مجموعة حيوانات آسيوية، عثرنا مصادفة على أربعة دببة سوداء (دببة القمر) في إحدى المزارع التي تحولت إلى حديقة للدببة. كان المكان يعج بالمئات منها وقد كان ظاهرا لنا الصعوبة التي يواجهونها في العناية بهذا العدد الكبير، وقد كان ذلك جليا في السلوك النمطي التي أظهرته هذه الدببة. وبينما كنا نتجول، قادتنا المصادفة للعثور على أربعة دببة صغار تختبئ في زاوية مظلمة من جحرها. كانت هذه الدببة الصغيرة متسخة وخائفة. حينها، وبما أنه يستحيل علينا مساعدة جميع الدببة، شعرنا بأنه بمقدورنا على الأقل أن نفعل شيئا حيال هذه الصغار. وسرعان ما اتخذ موظفونا الترتيبات اللازمة للحصول على هذه الدببة قبل مغادرتهم الحديقة والعودة إلى دبي. وفي غضون أشهر قليلة، تخللتها ساعات طويلة من المعاملات والتصاريح، استقبلت سفاري دبي ضيوفنا الصغار الأربعة ذات الفراء السوداء لتبدأ حياة جديدة تخلو من الصعوبات.
اليوم، يمكنكم التمتع بمشاهدة دببة القمر الأربعة في قريتنا الآسيوية، وهم يعيشون أجمل أيامهم يستكشفون الجديد الواسع مع برك السباحة والشلالات، ويقضون لياليهم منعمين بالراحة في جحور مكيفة. 

 


الأسد الأبيض:

WhiteLionStories.jpg

نؤمن في سفاري دبي بأن جميع الحيوانات تستحق أن تحظى بالاحترام وأن تُمنح الفرصة لعيش حياة خالية من المخاطر التي تهددها وتعرضها للأذى أو الصيد.

هل سمعت عن الصيد غير القانوني للحيوانات البرية؟ للأسف، فإن هذا النشاط التجاري مربح ومطلوب في بعض الدول الإفريقية، حيث يتم تربية الحيوانات ليتم اصطيادها لاحقا ضمن منافسة للمهتمين وصائدي الجوائز.


وفي إحدى رحلات فريقنا لجنوب أفريقيا، كانت لهم زيارة لأحد مزارع الصيد، حيث كانت الأسود تربى فقط للمطاردة، وقد وجدنا الأسود البيضاء التي يتم إكثارها وتربيتها لتصبح جاهزة لاصطيادها فيما بعد. شعر موظفونا بحجم المسؤولية، وأن عليهم أن يفعلوا كل ما في وسعهم لإنقاذ هذه الأسود، ولذلك وضعوا على عاتقهم الحصول على بعض هذه الحيوانات لتنضم إلى مجموعتنا في سفاري دبي، حيث يمكنها أن تحظى بحياة آمنة ونجنبها المصير الذي كان ينتظرها. وقد أثمرت جهودنا وعملنا الجاد، حيث صارت سفاري دبي الموطن الجديد لهذه الحيوانات البهية، ويمكنكم مشاهدتها وهي تتمتع بكامل حريتها في منطقة الأسود ضمن القرية الأفريقية. 

 

 

البومة البيضاء (البومة المصاصة):

BarnOwl.jpg

 

تتنوع مصادر اقتنائنا لمجموعة حيواناتنا، فليست جميعها من خارج الدولة، وهذا ما حدث مع اثنين من طيور البوم الأبيض التي يمكن رؤيتها اليوم في مسرح الطيور.
وصل هذان الطائران إلى المتنزه، فرخين صغيرين جداً من خلال أحد أفراد المجتمع المهتمين بالحياة البرية. ونظراً لصغرهما، فقد كانا بحاجة إلى مساعدة فريقنا للعناية بهما، وكان أول من تبرع للعناية والمساعدة في هذه المهمة موظفتنا المحبة للحيوانات آمنة المهري.  
إذ انبرت آمنة مسرعة لتأخذ دور الأم الحنون، وعلى مدى أشهر من الرعاية والتغذيةـ والتي تطلبت منها الاستيقاظ ليلا وإطعام هذه الطيور ليلية النشاط، والتأكد من أن لديهما ما يكفي من الطعام لمساعدتهما على النمو ليصبحا أقوياء ومستقلين. اليوم، تمتلك آمنة علاقة خاصة مع هذين الطائرين تتيح لها الاقتراب منهما في أي وقت تريد.
ستعشق هذه الطيور أثناء مشاهدتها في عروض الطيور، وسيبق هذان الطائران منعمين بحياة ملؤها المحبة والرعاية من أمهما البديلة.